آخر تطورات الحرب الروسية الأوكرانية، 4 آذار \ مارس 2022

السبت 2 شعبان 43 - 06:29
https://arabic.iswnews.com/?p=15151

يُقدّم إليكم موقع تطورات العالم الاسلامي أبرز أحداث وتطورات الحرب الروسية الأوكرانية منذ اليوم الأول وحتى الآن.

بدء عملية عسكرية في أوكرانيا
اليوم الأول من الحرب 24 شباط \ فبراير 2022
اليوم الثاني من الحرب 25 شباط \ فبراير 2022
اليوم الثالث من الحرب 26 شباط \ فبراير 2022
اليوم الرابع من الحرب 27 شباط \ فبراير 2022
اليوم الخامس من الحرب 28 شباط \ فبراير 2022
اليوم السادس من الحرب 1 آذار \ مارس 2022
اليوم السابع من الحرب 2 آذار \ مارس 2022
اليوم الثامن من الحرب 3 آذار \ مارس 2022

في 1 آذار \ مارس، تم استهداف مبنى مجلس مدينة خاركيف بهجوم صاروخي روسي. وقد نشرت بعض وسائل الإعلام صوراً لحجم الدمار الذي ألحقته الصواريخ الروسية، قائلة إن أكثر من 30 مدنياً قتلوا وجرحوا خلال هذا الهجوم.
حيث تم الآن الكشف عن موقع الضربة الصاروخية الروسية وقد كان مكاناً لتسجيل أسماء المتطوعين للمشاركة في الحرب ضد روسيا وأحد مقرات كتيبة آزوف (إحدى وحدات النازيين الجدد بالحرس الوطني الأوكراني)! ويظهر في هذه الصور، تواجد قوات كتيبة آزوف في هذا المبنى مسلحين بالعتاد والذخيرة.

حيث تظهر الصور التالية أن ادعاءات المصادر الإعلامية الأوكرانية حول استهداف الهجوم للمدنيين بأنها غير صحيحة.

صور لمعدات للجيش الأوكراني دُمرت على أطراف مدينة فولنوفاخا ومدينة ماريوبول في دونيتسك.

وفيما يلي صور لكل ما تبقى من أكبر طائرة في العالم الطائرة An-225 في مطار غوستوميل…

اشتعال النيران بشكل كبير في مستودع أسلحة تابع للجيش الأوكراني في مدينة جيتومير غربي كييف نتيجة غارة جوية أو صاروخية للجيش الروسي.

مستودع الأسلحة التابع للجيش الأوكراني في مدينة جيتومير

قصف صاروخي روسي على المدرسة رقم 25 في جيتومير غربي كييف.

المدرسة رقم 25
فيديو المدرسة رقم 25

وفيما يلي مشاهد من اشتباكات الليلة الماضية في محطة الطاقة النووية في زابوروجيا ومنطقة إنيرهودار.
حيث أنه في الأيام الأخيرة، رفض المسؤولون في هذه المحطة تسليم السيطرة إلى القوات الروسية وبنهاية المطاف لجأت القوات الروسية ليلة أمس للقوة واستهدفوا المبنى الإداري لهذه المحطة!
وبعد ساعات من الاشتباك توقف القتال وتفاوض الطرفان هناك. ويبدو أن مسؤولي المحطة تخلوا عن المقاومة خوفاً من وقوع حادث أسوأ وقاموا بتسليم السيطرة على المحطة للجيش الروسي.
وبالطبع، تم بناء المفاعلات والمرافق الحيوية لتحمل مثل هذه الحوادث ولكن على أي حال، فإن القتال في محطة للطاقة النووية واختبار سلامة المرافق بهذه الطريقة ليس بأي حال من الأحوال موضوعاً جيداً!

محطة الطاقة النووية في زابوروجيا ومنطقة إنيرهودار
محطة الطاقة النووية في زابوروجيا ومنطقة إنيرهودار
محطة الطاقة النووية في زابوروجيا ومنطقة إنيرهودار

ونعرض لكم فيما يلي صور للأضرار التي لحقت بالمبنى الإداري لمحطة زابوروجيا.

والصور التالية توضح موقع المفاعلات والمبنى الإداري وموقع الاشتباك ومواقع القوات الروسية.
كما ووردت أنباء عن إصابة أعيرة نارية لأحد المفاعلات خلال الاشتباك الذي وقع الليلة الماضية؛ ومع ذلك، فإن حالة المفاعلات مستقرة ولم تحدث أي تسربات.

نشرت وسائل الإعلام الأوكرانية الصورة التالية مدعية أنها أسقطت طائرة مقاتلة روسية من طراز “سوخوي-34” في مدينة فولنوفاخا في دونيتسك.
وبحسب رقم التسجيل والحطام المتبقي، فإن هذا المقاتلة هي روسية من طراز “سوخوي -25”.
حيث يُقال إنها ثاني طائرة روسية من طراز سوخوي-25 يتم إسقاطها خلال الحرب الروسية الأوكرانية.

والمقاتلة سوخوي-25 هي مقاتلة سوفيتية الصنع بمقعد واحد ومحركين وتتمثل مهمتها الرئيسية في توفير الإسناد القريب للقوات البرية.

حطام المقاتلة الروسية

استخدم الجيش الروسي طائرة إينوخودتس (Inokhodets) المعروفة باسم (Orion) لمهاجمة مواقع كتيبة إيدر (إحدى كتائب القوات البرية الأوكرانية) في دونيتسك.

فيديو الطائرة إينوخودتس (Inokhodets) المعروفة باسم (Orion)

فيما يلي صور لمدينة خاركيف الأوكرانية بعد الهجمات الروسي.

حيث أن المواقع العسكرية وكذلك المباني الحكومية التي تتواجد القوات الأوكرانية فيها تعرضت خلال الأيام الأخيرة لهجمات روسية.

صورة ناقلة جند مدرعة BTR-4 تابعة للجيش الأوكراني متروكة في ضواحي خاركيف.

فيما يلي مقطع فيديو لحطام المقاتلة الروسية الثانية من طراز سوخوي-25 والتي أسقطها الدفاع الجوي الأوكراني اليوم 4 آذار \ مارس في منطقة ماكاريف غربي كييف.

وبالتالي فقد تمكن الجيش الأوكراني اليوم من تدمير طائرتين مقاتلتين روسيتين من طراز سوخوي-25.

حطام المقاتلة الروسية الثانية من طراز سوخوي-25

مروحيات عسكرية روسية تهاجم مواقع للجيش الأوكراني في ماريوبول.

حيث تخضع مدينة ماريوبول الساحلية لحصار من قبل الجيش الروسي منذ 1 آذار \ مارس. وتعتبر هذه المدينة هي آخر موقع للجيش الأوكراني على الساحل الجنوبي الشرقي لأوكرانيا.

مروحية كاموف 52 تابعة للجيش الروسي تهرب من نيران الدفاع الجوي للجيش الأوكراني في معارك ماريوبول باستخدام البالونات الحرارية.

حيث أن إحدى الطرق للمقاتلات والمروحيات للهروب من الصواريخ الحرارية والرادارية هو استخدام البالونات والمشعل الحراري.
ويقوم المشعل الحراري بخداع الرادار من خلال إنشاء هدف وهمي للرادار، وتخلق البالونات ألسنة من اللهب لخداع الأنظمة الحرارية.

مروحية كاموف 52 تابعة للجيش الروسي تهرب من الدفاع الجوي الأوكراني

وفيما يلي فيديو لتدمير دبابة روسية على يد الجيش الأوكراني بصاروخ موجه مضاد للدبابات.
ربما استخدمت القوات الأوكرانية صاروخ Stugna-P ATGM في هذا الهجوم.

تدمير دبابة روسية

قوات دونيتسك تدخل بلدة فولنوفاخا شمال مدينة ماريوبول.

ومازالت الاشتباكات متواصلة بين الجيش الأوكراني وقوات دونيتسك مدعومةً  بالجيش الروسي، في شمال ماريوبول.

قوات دونيتسك تدخل بلدة فولنوفاخا شمال مدينة ماريوبول

ومن ناحية أخرى تم نشر فيديو لخسائر الجيش الروسي في منطقة غوستوميل غربي كييف.

وبحسب وزارة الدفاع الأوكرانية فقد لقي ما لا يقل عن 50 من أفراد الجيش الروسي مصرعهم في معارك أمس بمنطقة غوستوميل.

خسائر الجيش الروسي في منطقة غوستوميل غربي كييف

وصلت لأوكرانيا دفعة جديدة من المعدات التي تبرعت بها الدول الغربية إلى هذا البلد. وبحسب الصورة التالية فقد وصل عدد من صواريخ NLAW المضادة للدبابات قبل ساعات إلى أوكرانيا عبر بولندا. حيث يتراوح مدى هذا الصاروخ بين 20 و600 متر وله القدرة على كشف الأهداف عند الـ800 متر.

الدفعة الجديدة من المعدات التي أرسلتها الدول الغربية لأوكرانيا

انطلقت مسيرة في العاصمة الصربية، بلغراد دعماً لروسيا في حربها مع أوكرانيا.

العاصمة الصربية، بلغراد مسيرة مؤيدة لروسيا
العاصمة الصربية، بلغراد مسيرة مؤيدة لروسيا

صورة لكتيبة آزوف إحدى وحدات النازيين الجدد بالحرس الوطني الأوكراني في كييف.

كتيبة آزوف

صورة لقاذفة صواريخ (Toos-1)  في مدينة تروستيانتس بمقاطعة سامي.

قاذفة صواريخ (Toos-1)  في مدينة تروستيانتس بمقاطعة سامي
شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.