‘الوفاق’ تقول انها رصدت رتلا مسلحا لقوات حفتر يتجه نحو البريقة

السبت 18 محرم 42 - 17:52
https://arabic.iswnews.com/?p=8938

أعلن متحدث قوات حكومة الوفاق الليبية عقيد طيار محمد قنونو، تمكنهم من رصد تحرك رتل مسلح لقوات خليفة حفتر يتجه صوب البريقة.

وأضاف قنونو، في تصريح نقلته عملية بركان الغضب ظهر اليوم ، منظومة دفاع جوي من نوع بانتسير ترافق الرتل ، متوقعا أن تكون وجهة الرتل الأخيرة رأس لانوف أو سرت.

وأوضح أن “استمرار الدول الداعمة لقوات حفتر في دعمها بمنظومات الدفاع الجوي الروسية نوع بانتسير سيوفّر فرصة لابطالنا براً و جواً لمواصلة بطولاتهم في سحقها و تدميرها بعد أن دمّروا مثيلاتها في مختلف المناطق المحررة في الوشكة وجنوب سرت و ترهونة ومطار طرابلس و قاعدة الوطية” بحسب قوله.

ويسود هدوء حذر محيط مدينة سرت “شمال وسط ليبيا” منذ حزيران/ يونيو الماضي بعد فشل محاولة قوات الوفاق في استرجاعها بعد أن سيطرت عليها قوات خليفة حفتر في كانون ثان/ يناير الماضي.

وكانت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في ليبيا بالإنابة ستيفاني وليامز قد أبلغت مجلس الأمن الدولي مؤخرا أن ليبيا تمر بمنعطف حرج.

وأضافت في كلمتها أمام مجلس الأمن لقد أصبح الوقوف أمامكم والتحذير من أن ليبيا تمر بمنعطف حرج تكراراً مؤسفاً، غير أنني مضطرة مع ذلك إلى أن أكرر العبارات ذاتها اليوم. إن ليبيا في منعطف حاسم فعلاً.

وأفادت وليامز أنه منذ الثامن من شهر يوليو/تموز، وصلت إلى قوات المشير خليفة حفتر حوالى 70 رحلة إمداد عسكري حلت بالمطارات الشرقية، في حين أرسلت 30 رحلة إمداد إلى مطارات في غرب ليبيا لدعم قوات حكومة الوفاق الوطني.

كما اكدت ستيفاني وصول تسع سفن شحن دعما لحكومة الوفاق الوطني، وثلاث سفن شحن لمساندة حفتر. في ما يعتبر مواصلة لانتهاك الحظر الدولي للسلاح المفروض على ليبيا منذ عام 2011.

وأعربت ستيفاني وليامز خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي عن أسفها للانتهاكات المتواصلة للحظر الأممي المفروض منذ 2011 على إرسال أسلحة إلى هذا البلد.

شارك: