أخبار
مؤتمر صحفي للمتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية حول نهاية السنة الخامسة من حرب اليمن

أفاد موقع تطورات العالم الاسلامي بأن العميد “يحيى سريع” المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية عرض اليوم إحصاءات وتفاصيل نهاية السنة الخامسة من حرب اليمن خلال مؤتمر صحفي.

وقال العميد سريع:
– كان لتواجد الشعب والدور البارز للقبائل اليمنية تأثير كبير في تحقيق النجاح للعميات في مواجهة العدو.

– تم رصد أكثر من 257 ألف غارة جوية من قبل قواتنا المسلحة حتى تاريخ 14 آذار 2020م.
– شن العدو 6657 غارة جوية خلال السنة الخامسة ومن ضمنها 1225 غارة خلال الأشهر الثلاث الأخيرة.

– قمنا ب5278 عملية هجوم على العدو ومن ضمنها 1686 عملية خلال 2019م و227 عملية خلال 2020م.
– تم التصدي ل5426 عملية للعدو ومن ضمنها 1226 عملية خلال 2019م و48 عملية خلال 2020م.
– أطلقت قواتنا الصاروخية خلال السنوات الماضية أكثر من 1067 صاروخ باتجاه مواقع العدو ومن ضمنها 410 صواريخ باتجاه أهداف عسكرية وحيوية سعودية وإماراتية وكذلك أكثر من 630 صاروخ باتجاه أهداف عسكرية للعدو داخل اليمن.
– عدد العمليات الصاروخية خلال 2019م 110 عملية حيث تم إطلاق 64 صاروخاً خلال الشهر الماضي. وتم إطلاق هذه الصواريخ بشكل فرادي وأحد هذه الضربات تم بإطلاق عشرة صواريخ دفعة واحدة خلال عملية “نصر من الله”.
– والصواريخ كانت من طراز قاهر وبركان وقدس1 ونكال وقاسم وذو الفقار.

كانت لقواتنا المسلحة تجارب جديدة وناجحة في تطوير أنظمة الصواريخ والتي سيتم الكشف عنها قريباً.
– نفذت وحدة المُسيّرات والمدفعية 73 عملية مشتركة و كما نفذت وحدة المُسيّرات والصواريخ 11 عملية وكان هنالك عملية مشتركة بين الوحدات الثلاث.
– نفذت وحدة مُسيّراتنا 4116 عملية عسكرية ومن ضمنها 669 عملية هجومية و3490 عملية استطلاع.
– وقد نفذت وحدة المسيرات أكثر من 160 عملية خلال هذه السنة ومن ضمنها 66 عملية داخل الأراضي السعودية و94 عملية ضد أهداف داخل الأراضي اليمنية.
– نفذت عشر مُسيّرات عملية خلال عملية خاصة.

– نفذت قوات الدفاع الجوي منذ بداية الحرب أكثر من 721 عملية شملت إسقاط طائرات حربية ومواجهات للغارات.
– أُجبرت طائرات العدو على ترك المنطقة والهروب في 350 عملية.
– وخلال الشهر الماضي قمنا ب64 عملية ضد طائرات العدو ومن ضمنها إسقاط طائرة حربية من طراز تورنيدو.
تم إسقاط 371 مروحية تضمنت 53 مروحية حربية وأباتشي وكذلك 318 طائرة تجسس مُسيّرة.

– نفذت القوات البحرية والدفاعية عن سواحلنا منذ بداية الحرب أكثر من 29 عملية ضد سفن وقوارب والبوارج الحربية للعدو وأبرز هذه العمليات استهداف البارجة دمام (السعودية) والبارجة سويفت (الإماراتية) وعدد آخر من البوارج الحربية.
وكذلك تم أسر بعض البواخر التي خرقت سيادة اليمن.

– نفذت وحدات القناصين 40292 عملية ضد قوات العدو.

– نفذت وحدات الهندسة ومضادات المدرعات أكثر من 13155 عملية ضد العدو ومن ضمنها 7472 عملية من قبل وحدة الهندسة وأكثر من 5683 عملية من قبل الوحدات المضادة للدروع.
– تم تنفيذ 450 عملية لوحدة الهندسة و1305 عملية لوحدة مضادات الدورع خلال هذه السنة.
– تم تدمير وإصابة أكثر من 5487 دبابة ومدرعة وحاملة جُند وعربة عسكرية و…والتي هي صناعات أمريكية وبريطانية وفرنسية.
– اشتهرت اليمن بلقب “مقبرة المعتدين” وذلك من خلال تدميرها للمدرعات والعربات العسكرية للعدو.

– قتل وجرح أكثر من 10 آلاف جندي وضابط للعدو منذ بدأ العدوان ومن ضمنهم 4200 قتيل للجيش السعودي وأكثر من 1240 قتيل وجريح إماراتي واعترفت الإمارات فقط ب120 شخصاً من هذا العدد.
– قتل وجرح أكثر من 8000 من المرتزقة السودانيين حيث أن تعداد القتلى السودانيين 4253 قتيلاً.
– ويشمل عدد القتلى القادمين من كافة دول الخليج والدول العربية والأجنبية (دول أمريكا الجنوبية وأستراليا) والذين تعاونوا بشكل رسمي مع العدو.
– وقد وصل عدد القتلى والجرحى للعدو خلال سنة 2019م والشهر الماضي ل22 ألف.

– تكبد العدو خسائر كبيرة جداً حيث أنه فقط تكبّد في المنطقة العسكرية الثالثة (مأرب وشبوة) أكثر من 22570 شخصاً بين قتيل وجريح.
– تؤكد القوات المسلحة على عزمها الجاد والحقيقي في الدفاع عن الشعب والوطن والتزامها بواجباتها الدينية وتحرير كافة الأراضي اليمنية.
– لتعلم الدول المعتدية والعدو في حال استمرارهم بحصار اليمن وعدم توقف الحرب فيجب عليهم أن ينتظروا ضربات أهم وأشد.
– تمتلك القوات المسلحة اليمنية مخازن استراتيجية من الأسلحة الدفاعية والصاروخية وما إلى هنالك ونطمئن العدو بأنه يمكننا زيادتها إلى عدد أكبر بكثير خلال فترة قصيرة.

نقول لقائدنا السيد عبدالملك بدر الدين الحوثي نحن حاضرون للقيام بأي عملية ضد الأعداء في السنة السادسة للحرب.   
– لدينا القوة والقدرة الكاملة للقيام بعمليات خاصة ومحددة ضد الأهداف الاقتصادية وإلحاق خسائر فادحة واَضرار جسيمة بأعدائنا.
– ندعو جميع الأحرار والشعب الشريف في الشمال والجنوب لتنفيذ واجبهم الديني والوطني في معركة الاستقلال والحرية.

تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *