خريطة: آخر الأوضاع الميدانية على محور الحزم-نجران 11 آذار 2020

الأربعاء 17 رجب 41 - 14:45
https://arabic.iswnews.com/?p=6481

في الوقت الراهن هنالك خمس جبهات رئيسية على محور غربي محافظة الجوف وشرق صعدة وباستكمال اللجان الشعبية سيطرتها عليها فعملياً ستكون عمليات وإنجازات التحالف السعودي خلال هذه السنوات قد تلاشت وجميع الخطط والمشاريع المستقبلية قد تم إلغاؤها أيضاً.

– جبهة الحزم
– جبهة المهاشمة
– جبهة اليتمة
– جبهة الأجاشر
– جبهة البقع

في جبهة الحزم ومع تحرير الحزم واستمرار عمليات الجيش واللجان الشعبية اليمنية داخل الصحاري شرقي منطقة الحزم وحتى قاعدة اللبنات العسكرية المهمة فعلياً فإن أداة الضغط للتحالف السعودي من أجل إكمال عملياتها المحتملة باتجاه صعدة وعمران قد تلاشت والأهم من ذلك انخفاض الأمن بشكل كبير لمواقع التحالف السعودي في محافظة مأرب.
وماتزال عمليات اللجان الشعبية مستمرة على المحور الشمالي لقاعدة اللبنات وباستكمال التقدم على هذا المحور فإن مدينة مأرب في الجنوب ستكون في متناول اليد.

وفي جبهة المهاشمة، بؤرة الفتنة! قاعدة الخنجر. وبتحرير قاعدة الخنجر والمرتفعات على أطرافها سيضعف بشكل عملي قدرة التحالف السعودي في منطقة وادي خب والمهاشمة. على مر السنتين الماضيتين كانت منطقة المهاشمة خط تماس بين الطرفين ولكن خلال الأيام الأخيرة نجحت اللجان الشعبية بالسيطرة الكاملة على هذه المنطقة وكما ذكرنا يحتاج التثبيت في هذه المنطقة تحرير الخنجر.

وجبهات اليتمة والأجاشر مرتبطتان بشكل أو آخر مع البقع وفي حال تمكنت اللجان الشعبية من تحرير البقع فإن الجبهات المذكورة ستسقط بكل أريحية مثل أحجار الدومينو. وخلال السنوات الماضية تبادل الطرفين السيطرة على منطقة اليتمة. وبالنظر لخطوط الدفاع الجوي للتحالف السعودي في محور الأجاشر والبقع في كل مرة كانت اللجان الشعبية تتقدم بها بسرعة تفقد السيطرة عن هذه المنطقة…
في الحقيقة العام الماضي كان تقدم اللجان الشعبية جيداً جداً حتى وصلوا للقرب من البقع وتقدمت القوات للبوابات الجنوبية والغربية للبقع. وفي الوقت الراهن فإن قوات اللجان الشعبية متواجدة في جبل أضياق ومنطقة رشاحة وماتزال اللجان الشعبية محتفظة بأدوات الضغط على البقع. الظروف سانحة من أجل القيام بعمليات نهائية في هذا المحور ولكن بناءً على مصلحة اللجان الشعبية حتى الآن تمتنع عن إنهاء هذه العمليات.

مشاهدة الخريطة عبر الانترنت

اضغط على الخريطة لمشاهدتها بالحجم الكامل
شارك: