أخبار
خريطة ميدانية لآخر الأوضاع في ادلب؛ المسلحون يسيطرون على آفس، والجيش السوري…..جبل الزاوية!

مع استمرار تقدم الجيش السوري جنوب محافظة ادلب حرر الجيش مساحة تقارب ال105 كيلومترات مربعة تتضمن 15 منطقة جديدة في جبل الزاوية من يد الجماعات الإرهابية.

ومع هذا التقدم يكون جبل الزاوية بشكل فعلي قد سقط بيد الجيش السوري ومركز المراقبة التركي في شئر مغار سيكون محاصراً قريباً بشكل كامل. وكما أن قسم كبير من سهل الغاب يعتبر ساقط عسكرياً.
وماتزال المبادرة في هذا المحور بيد الجيش السوري؛ ويمكن للجيش السوري التقدم على طول سهل الغاب باتجاه الشمال لقطع اوتستراد M4 في محور محمبل-جنة القرى أو يدخل بشكل مباشر لعمق جبل الأربعين ويتحرك بالتزامن معه باتجاه محور النيرب ويضع المسلحين في جبل الأربعين بين فكي كماشة أو أن يكون تقدم الجيش تركيباً من هذين الطريقين معاً…

وعلى محور سراقب تمكّن اليوم الإرهابيون المدعومين تركياً من إبعاد الجيش السوري عن قرية آفس ومجازر. وكما نجح المسلحون أمس البارحة بالسيطرة من جديد على النيرب.
ووفقاً لآخر المعلومات الميدانية أرسل الجيش السوري قوات مؤازرة للمنطقة ويقال بأن عمليات استعادة السيطرة على آفس قد بدأت.
حيث تكبّد المسلحون خسائر فادحة في الأيام الأخيرة من أجل استعادة سيطرتهم على المناطق المذكورة.وحيث أن الوضع الجغرافي للمنطقة والسهول المفتوحة بين سراقب وسرمين تركت المسلحين بشكل فعلي بدون حماية أو دفاع أمام الغارات الجوية الروسية والمدفعية السورية.

وفي حال تمكّن الجيش السوري من الحفاظ على سراقب فسوف يكون انتصاراً كبيراً له. وذلك لأن التقدم في جبل الزاوية وجبل الأربعين والسيطرة على مناطق سوق الجيشي سيحدد مستقبل المعارك في محور جسر الشغور ومدينة ادلب حيث أن المسلحين وضعوا رهاناً كبيراً عندما أخلو الجبهات الجنوبية لإدلب وركّزوا على سراقب فلذلك فإن هزيمتهم هناك ستؤدي لفقدان منطقة جسر الشغور الهامة.

الخريطة عبر الانترنت

اضغط على الخريطة لمشاهدتها بالحجم الكامل

تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *