آسيا و المحيط الهادئ
إعلان نتائج الانتخابات البرلمانية في أذربيجان، يثير موجة احتجاجات كبيرة نسبياً

كما كان متوقعاً فإن أغلبية المرشحين المعلن عنهم كفائزين في الانتخابات هم من المقربين للحزب الحاكم.

أكّد عارف حاجيلي زعيم حزب المساواة على صور الاحتيال في بعض مراكز الاقتراع والغش في عملية فرز الأصوات مشيراً إلى عدد بطاقات الاقتراع وقال للصحفيين بأن النتائج كانت محددة مسبقاً.
لم يظهر اسم لمرشح واحد من بين ال60 مرشح لهذا الحزب من بين الفائزين بالانتخابات.
وكما اعترض حزب آلترناتيو الجمهوري على النتائج الانتخابية أيضاً.
ودعا علي كريملي زعيم جبهة خلق الأذربيجانية والذي قاطع الانتخابات مُسبقاً لمظاهرات شعبية.
وأعلن إلهام علي إف رئيس أذربيجان في رده على هذه الخلافات: أقيمت الانتخابات بشكل ديمقراطي وإن كان هنالك اعتراض من قبل الشعب عليها فليرفعوا صوتهم.

تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *