الكشف عن صفقة القرن

الأربعاء 4 جمادى الآخرة 41 - 02:31
https://arabic.iswnews.com/?p=4568

موقع تطورات العالم الاسلامي؛ قام الرئيس الأمريكي “دونالد ترامب” و رئيس وزراء الكيان الصهيوني “بنيامين نتنياهو” خلال حفل بالكشف عن صفقة القرن.

وقال ترامب خلال الحفل:
– الدولة “الإسرائيلية” تريد السلام وخطتنا للسلام مختلفة تماماً عما سبقها.
هذه الخطة عبارة عن 80 صفحة وهي مفصلة بشكل أكبر عن سابقاتها.
ستوفر خطتي فرصة للجانبين الفلسطيني والإسرائيلي في إطار تشكيل دولتين.
– ستبقى القدس عاصمة إسرائيل بدون منازع.
لقد فعلت الكثير لأجل إسرائيل. لقد قمت بالاعتراف بأورشليم عاصمة رسمية واعترفت أيضاً بسيادة إسرائيل على الجولان والأهم من كل هذا خرجت من الاتفاق النووي الرهيب مع إيران.
– لن أسمح لهذه الخطة أن تعرّض أمن إسرائيل للخطر. والخطة هي اقتراح رابح للطرفين.
– لقد تم عزل إيران بشكل كامل. لقد قمنا بإزالة قاسم سليماني. لقد كان يدير منظمة تسعى لتحرير القدس.
لقد روّج فقط للكراهية ومن أجل تحرير القدس كان يجب أن يدخل بحرب مع إسرائيل. في الحقيقة الآن تحررت القدس.
– خطتي هي الفرصة الأخيرة للفلسطينيين من أجل قيامهم بدولة مستقلة. وهذه الخطة تعطي القدس الشرقية بعنوان عاصمة لدولة فلسطين وسنقوم أيضاً بافتتاح سفارة هناك.
– تريد دول كثيرة تأمين مبلغ 50 مليار دولار لتمويل المشاريع الجديدة في دولة فلسطين المستقبلية.
– لقد بعثت برسالة لعباس أخبرته فيها أن لديه فرصة أربع سنين للنظر في صفقة القرن وإذا كان قراره السلام سنقف بجانبه.
– ندعو لوقف نشاط أي حركة من حركات المقاومة الفلسطينية مثل حماس والجهاد الإسلامي ووقف دفع الحقوق لعوائل الأسرى والشهداء الفلسطينيين.
لقد حان الوقت للعالم الاسلامي للتعويض عن خطأه في عام 1948 عندما هاجم إسرائيل.
– اتصل بي صباحاً بوريس جونسون (رئيس الوزراء البريطاني) وقال إنه سيفعل كل مايتطلبه الأمر لإنجاح المشروع.
– أشكر الإمارات والبحرين وعُمان على عملهم الجيد وإرسال سفراء بلادهم للحفل.

وقال نتنياهو أيضاً في الحفل:
– خطة ترامب للسلام هي خطة فريدة من نوعها.
– لقد وقفتم بوجه إيران وأزلتم قاسم سليماني.
– ولكن الرئيس ترامب اعترف بشكل رسمي بسيادة إسرائيل على غور الأردن والمناطق الاستراتيجية الاخرى لليهود وسامرة (الضفة الغربية).
– رئيس الجمهورية ترامب أنت أفضل صديق حصلت عليه إسرائيل إلى الآن في البيت الأبيض.
– إنه لمن دواعي سروري مشاهدة سفراء الإمارات وعُمان والبحرين اليوم، حضوركم هنا يحمل رسالة مهمة جداً.
– لقد اعترف ترامب بشكل رسمي بسيادة “إسرائيل” على غور الأردن. لقد فشلت الخطط السابقة كلها وذلك لأن مصالح “إسرائيل” الرئيسية والمطالب الفلسطينية لم تدرج فيها.

حضر هذا الحفل سفراء دول الإمارات والبحرين وعُمان أيضاً.

صورة جماعية لسفراء الإمارات والبحرين وعُمان في حفل صفقة القرن

رفضت شخصيات عامة ومجموعات المقاومة وممثلين عن هيئات أجنبية لدول إسلامية مثل إيران والعراق ولبنان و… هذه الخطة واعتبرتها خيانة لفلسطين.

شارك: