ماذا يريد مجلس العلماء الشيعة الأفغان؟

الإثنين 18 محرم 44 - 23:15
https://arabic.iswnews.com/?p=24857

مجلس العلماء الشيعة هو منظمة قامت في السنوات الأخيرة، نيابة عن الشيعة الأفغان، بمتابعة مطالبهم من الحكومة في مختلف المجالات، بما في ذلك القضايا الدينية والسياسية والاجتماعية والثقافية والتعليمية وإلى ما هنالك.

مجلس العلماء الشيعة هو منظمة قامت في السنوات الأخيرة، نيابة عن الشيعة الأفغان، بمتابعة مطالبهم من الحكومة، بما في ذلك الاعتراف بالفقه الجعفري، وترسيخ الحقوق السياسية والاجتماعية والثقافية والتعليمية… إلخ. وبعد وصول طالبان إلى السلطة في أفغانستان، لعب هذا المجلس دوراً بارزاً في منع الصراع بين طالبان والشيعة، ومن خلال إجراءاته ووساطاته في الوقت المناسب، قام بحماية غالبية الناس من المؤامرات الداخلية والخارجية.

ومجلس العلماء الشيعة في أفغانستان هو مجلس تأسس في مدينة كابول عام 2003 بمبادرة وجهود من آية الله الراحل “محمد آصف محسني” والعديد من علماء الدين الأفغان الآخرين. حيث يضم هذا المجلس حالياً أكثر من 65 ممثلاً وأكثر من ألفي عالم دين في جميع أنحاء أفغانستان وينشط في مختلف القطاعات الثقافية والدعاية والحوزات العلمية والبحث العلمي والتقارب بين المذاهب الإسلامية ونساء الحوزات والمناطق المحرومة ومجلس السلام وحل النزاعات.
وبعد وفاة آية الله آصف محسني في آب 2019، انتُخب آية الله محمد هاشم صالحي مدرس رئيساً لهذا المجلس، وعين آية الله أحمد علي شيخ زاده مدرس وحجة الإسلام محمد أكبري كنائبين أول وثاني.

اقرأ المزيد: طالبان تشكل مجلساً لعلماء الدين!

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.