تطورات الأسبوع الماضي في العراق

الخميس 8 ربيع الثاني 41 - 06:46
https://arabic.iswnews.com/?p=2429

مفوض حقوق الانسان العراق: قُتِل 460 شخصاً و جُرِح 17 ألفاً خلال الشهرين الماضيين من الاحتجاجات.

– اعتقال نائب أبو بكر البغدادي داخل شقة في الحويجة وهو ابن عم زعيم داعش المقتول البغدادي ويدعى حامد شاكر سبع البدري ويُلقب بأبو خلدون.

– سقوط عدّة صواريخ داخل معسكر عين الأسد الأمريكي في الأنبار.

– بحسب قناة الميادين بعد زيارة رئيس و رئيس وزراء اقليم كردستان العراق إلى الإمارات تم إرسال ثلاث طائرات محملة بالأسلحة إلى الإقليم.

– أكّد نائب رئيس الحشد الشعبي أبو مهدي المهندس على جاهزية ألوية الحشد الشعبي في مواجهة مجموعات داعش بكافة مناطق العمليات.
المهندس: “لن نسمح بعودة داعش تحت أي ظرف ليُهدد من جديد أمن شعبنا و دولتنا”.

– مفوض حقوق الانسان العراق: قُتِل 460 شخصاً و جُرِح 17 ألفاً خلال الشهرين الماضيين من الاحتجاجات.

– عادل عبدالمهدي: “استقالتي هي واحدة من الحلول للأزمة الحالية وتهدئة الأوضاع جاء بناءً على طلب المرجعية. أخّرتُ في استقالتي وذلك لأن البلد كان في أزمة أخطر”.

– حاكم الزاملي أحد قادة تيار الصدر:
داعش يُخطط للهجوم على سجن الحوت. و أكّد الزاملي: في هذا السجن يقبع 6 آلاف إرهابي محكومين بالاعدام.

– طلب رئيس البرلمان العراقي بشكل رسمي من رئيس الجمهورية تقديم اسم مرشح لمنصب رئيس الوزراء خلال مدة لاتتجاوز الخمسة عشر يوماً.

– مصطفى الناجي عضو مركز أبحاث البرلمان العراقي: من تاريخ 29 أيلول حتى الآن تم اكتشاف وتسجيل 67 خبر كاذب مئة في المئة حول المظاهرات، 38 خبر لم يُعرف ما إن كانوا كذب أم صدق، أكثر من 100 صورة وتقرير و رسالة مزورة و22 فيلم لحوادث قديمة نُسِبت لمظاهرات تشرين الأول و 7 أفلام مرتبطة بسوريا قيل أنها في العراق و 8 أخبار كاذبة عن مقتل المتظاهرين و13 خبراً مزيفاً ضد مسؤولين حكوميين.

– تقرير لجنة تقصي الحقائق لمفوض حقوق الإنسان العراق حول ادعاءات بوجود محتجزين داخل مبنى مرقد الشهيد الحكيم.
جاء في التقرير أنه بعد ساعات من التجوال مع مراسل لوكالة أنباء فرنسية في مرقد آية الله الشهيد الحكيم والحوزة العلمية و دار الضيافة لم يوجد أي أثر لاحتجاز أشخاص في كل أرجاء المبنى و الطبقة تحت الأرض، فقط شاهدنا حجم الدمار الكبير والتخريب الذي حصل في الموقع المذكور.

– الحشد الشعبي يُحبط للمرة الثالثة هجمات داعش.

– قررت كتلة سائرون بقيادة السيد مقتدى وبأغلبية عددية في البرلمان حيث تمتلك 54 مقعداّ في البرلمان بعدم انتخاب رئيس جديد للوزراء.

شارك: