شرطي تركي يعتدي بالضرب على طالب سوري ويهدده.. إياك أن تتكلم

الأربعاء 6 محرم 44 - 19:01
https://arabic.iswnews.com/?p=24268

تعرّض طالب سوري للضرب والإهانة من قبل شرطي تركي في مدينة شانلي أورفة التركية قرب إحدى محطات النقل الداخلي.

الشاب السوري يدعى (ن،ج) تعرض للأذى الجسدي من قبل إحدى دوريات الشرطة في مدينة شانلي أورفا بعد أن طلبوا منه إبراز بطاقة (الكمليك) الخاصة به.
واقعة الاعتداء وقعت بجانب إحدى محطات النقل الداخلي التي لا تبعد كثيراً عن مبنى الولاية حيث تم إيقاف الشاب بحجة التأكد من بياناته، وعندما أبرز لهم بطاقته الجامعية وأنه غير مخالف لمكان إقامته سأله أحد أفراد الدورية داخل سيارة الشرطة “هل أنت سوري؟” فأجابه بنعم وأنه طالب جامعي أيضاً.
بعد ذلك تلفظ الشرطي بعبارات عنصرية وانهال بالشتائم على الشاب السوري ثم تم اقتياده مع زملائه إلى سيارة الشرطة وكبله.
كما وأن محاولات الطالب السوري حول تبيان سبب اعتقاله وشرح الموقف لهم بأنه غير مخالف وأوراقه سليمة صادرة من الولاية التي يقيم فيها، بائت بالفشل وبعد دقائق اعتدت الشرطة عليه وهو مكبل.
وأكّد الطالب السوري أن الشرطي كان يتفوه بعبارات عنصرية خلال ضربه والاعتداء عليه مثل لماذا جئتم إلى تركيا؟
اذهبوا إلى بلادكم وأمسك برأسه وضربه مراراً على زجاج نافذة السيارة متعمداً إيذاءه، ثم بعد ذلك تركه يذهب قائلاً: “لو شئت دمرت حياتك الدراسية واتهمتك بالإرهاب إذهب ولا تتفوه بأي كلمة.”
وتزايدت في الآونة الأخيرة الحوادث العنصرية تجاه السوريين في تركيا، حيث قتل وأصيب العشرات من الشبان في عدّة مدن تركية، وسط مناشدات لوقف تلك الاعتداءات، وآخرها إصابة شاب سوري في تركيا بعدة طعنات جراء هجوم مسلح أمام منزله في إسطنبول.

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.