بدأ عملية لجماعة جبهة التحرير ضد طالبان

الإثنين 26 ذو الحجة 43 - 18:29
https://arabic.iswnews.com/?p=23808

أفاد موقع تطورات العالم الاسلامي بأن مسلحي جماعة جبهة التحرير أعلنوا النفير العام ضد مواقع طالبان وهاجموا مواقع طالبان في محافظات غزني، كابيسا، بكتيكا وهرات.

وبحسب البيان الرسمي لجبهة التحرير، فقد هاجم مسلحون من هذه المجموعة في الـ23 من تموز \يوليو، الاجتماع الأمني ​​لقادة ومسؤولين محليين من طالبان، من بينهم محافظ مدينة أندر والمحافظ وقائد الأمن لقوات مدينة جيرو ببلدة بانا (مركز مدينة جيرو) الواقعة جنوب محافظة غزني. وبحسب ادعاء جبهة التحرير فقد قُتل وأصيب 23 من مقاتلي طالبان نتيجة هذا الهجوم، بينهم محافظ وقائد أمن مدينة جيرو وحاكم مدينة أندر، ولكن إعلام طالبان لم ينشر أي شيء بخصوص ذلك حتى الآن.

كما استهدف مسلحون من جبهة التحرير، مساء يوم 23 تموز \ يوليو، معسكر وحدة الليزر التابع لحركة طالبان في قرية قاضي خيل الواقعة في مدينة حصة اول بمحافظة كابيسا. وتزعم جبهة التحرير أنه قتل عشرة من مقاتلي طالبان وأصيب سبعة آخرين في هذا الهجوم. وبحسب الفيديو المنشور لهذا الهجوم، فإن الإحصائيات التي قدمتها جبهة التحرير هي حرب نفسية والخسائر المزعومة غير صحيحة.

مقطع فيديو لهجوم مسلحي جبهة التحرير على معسكر وحدة الليزر التابعة لطالبان في مدينة حصة أول بمحافظة كابيسا.

ومن ناحية أخرى، بدأت أنشطة جبهة التحرير أيضاً في هرات وبكتيكا، واغتال مسلحون من هذه المجموعة “مولوي غلام محي الدين” المعروف باسم قاري سراج نائب حاكم طالبان في بكتيكا. كما نفذت هجمات في قرية عرب ها وجسر مستوفي وبلدة جبريل الواقعة على أطراف مدينة هرات والتي أعلنت جبهة التحرير مسؤوليتها عن هذا الهجوم. وذكرت جبهة التحرير أن ستة أشخاص قتلوا وأصيب اثنان في هذه الهجمات.

جدير بالذكر أن جبهة التحرير أعلنت عن وجودها في مختلف المحافظات الأفغانية منذ منتصف كانون الثاني \ يناير بهدف محاربة طالبان. وفي 23 تموز \ يوليو 2022، شجعت هذه المجموعة الشعب الأفغاني على التمرد ضد طالبان من خلال إصدار النفير العام وتحديد مكافأة نقدية.

اقرأ المزيد: اينفوجرافيك: المجموعات المناهضة لطالبان في أفغانستان

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.