رصاصة في الرأس.. فلتان أمني في مناطق نفوذ أنقرة بريف حلب

السبت 17 ذو الحجة 43 - 13:41
https://arabic.iswnews.com/?p=23340

أقدم مسلحون مجهولون، على اغتيال المدعو “حسن صطوف الجمعة” القيادي فيما يسمى “لواء صقور الشمال” الموالي لتركيا، قرب مدينة عفرين بريف حلب الشمالي الغربي.

وقالت مصادر محلية، إن الأهالي عثروا على سيارة مركونة ضمن أرض زراعية تحمل “لوحة عسكرية”، بداخلها رجل مقتول بواسطة إطلاق رصاص في الرأس، وبعد التحقق من هويته تبين أنه “قائد” بفصيل “لواء صقور الشمال”.
وأضافت المصادر، أن الحادثة وقعت على الطريق الواصل بين قريتي “كمروك وعين الحجر” شمال شرق ناحية “معبطلي” التابعة لمدينة عفرين، وذلك في ظل الفلتان الأمني الذي تشهده المنطقة.
وفي مطلع حزيران/ يونيو الماضي وقع انفجار ناجم عن عبوة ناسفة زرعها مجهولون بسيارة قيادي من الفصائل الموالية لتركيا، في مدينة إعزاز بريف حلب الشمالي، ما أدى إلى إصابته إلى جانب طفليه بجروح متفاوتة الخطورة.
وفي 22 شباط/ فبراير الفائت قتل قيادي آخر، في عملية اغتيال بعبوة ناسفة بمدينة إعزاز، وخلال الشهر ذاته وقع انفجارين في مدينة الباب شرقي حلب.
وتخضع عفرين ونواحيها شمال حلب لسيطرة الفصائل الموالية لتركيا منذ آذار \ مارس 2018.
وتشهد مناطق سيطرة هذه الفصائل حالة من الفلتان الأمني، ترافقه تفجيرات وحالات اقتتال مستمرة، وسط عجز تلك الفصائل عن ضبط الأمن.

شارك:
تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

-