المسيرة أبابيل-5 أحدث إنجازات إيران في المسيرات

السبت 26 ذو القعدة 43 - 15:46
https://arabic.iswnews.com/?p=22340

خلال عرض عسكري في الـ18 من نيسان \ أبريل 2022، تم الكشف عن طائرة مسيرة جديدة تسمى أبابيل-5. حيث تستخدم الطائرة المسيرة محركاً مكبسياً ومراوح كدافع مما يعني أن الحد الأقصى لارتفاع التحليق يقتصر على حوالي 25 ألف قدم وسرعة انطلاقها ستكون عند مستوى 150-200 كم / ساعة.

ويشبه تكوين التصميم الديناميكي الهوائي لهذه المسيرة بشكل عام بالموجود في مسيرة مهاجر-6. وعلى سبيل المثال، في مهاجر-6، يكون تكوين الذيل بشكل High Boom Tail، وفي أبابيل-5، يتم استخدام تكوين Boom Tail. وهذا يعني أن الدفة الأفقية تقع في منتصف الدفة الأفقية وأن تدفق الهواء المتسارع بواسطة المراوح يمر عبر الدفة الأفقية. حيث أن ميزة هذا التكوين هي في تقليل طول المدرج المطلوب للهبوط والإقلاع، وإمكانية إجراء مناورات بسلاسة أكبر من قبل المسيرة.

أنواع تكوينات ذيل الطائرات

وهيكل هذه الطائرة له زوايا وخطوط حادة مصممة خصيصاً لتقليل المقطع العرضي للرادار من المنظر الأمامي، عندما تقترب الطائرة من الرادار.

وتعتبر معدات الهبوط أيضاً بمثابة عنصر توليد قوة إعاقة وتزيد من المقطع العرضي للرادار بطريقة قابلة للطي (الإغلاق). ومن خلال تقليل قوة الإعاقة بسبب استخدام معدات الهبوط القابلة للطي، ستزداد سرعة الانطلاق أو استمرارية ومدى تحليق المسيرة.

وتجدر الإشارة إلى أن العجلات الخلفية هي على ما يبدو من النوع الثابت. وبالتمعّن بالصور المنشورة فهذه المعدات ترتبط ببعضها البعض عن طريق سلك، مما يحد من الانحناء النهائي لمعدات الهبوط أثناء الهبوط ويمنع الهيكل من الاصطدام بسطح المدرج. حيث يستخدم هذا النوع من تكوين معدات الهبوط، أي معدات الهبوط القابلة للطي في المقدمة ومعدات الهبوط الثابتة في الجزء الخلفي من الطائرة المسيرة، حيث يستخدم هذا التكوين في مسيرات بيرقدار TB2 أيضاً.
ويمكن أن يكون أحد الأسباب الأخرى لاستخدام العربة (معدات الهبوط) القابلة للطي في مقدمة الهيكل، مرتبطاً بموقع الأجهزة أو الحمولة الضوئية حتى لا تعيق الرؤية. ومن ناحية أخرى، في حال كانت الشحنة مثبتة أمام جهاز الهبوط، مثل مهاجر-6، وبسبب المسافة الأكبر من مركز كتلة المسيرة، سيكون من الضروري إضافة المزيد من وزن التوازن، مما قد يسبب مشاكل في أداء المسيرة؛ لذلك يتم استخدام العربة القابلة للطي مع المزايا المذكورة.

ويُخمّن طول الجناح في هذا التصميم بناءً على أبعاد الأرضية الناقلة بـ12 متراً وهو على مستوى المسيرة TB2 التركية.

طول جناح المسيرة أبابيل-5

والجناح أكبر بنسبة 20% من مهاجر-6، حيث أن زيادة مساحة الأجنحة تزيد من كتلة الحمولة، بحيث تكون أبابيل-5 قادرة على حمل ست قنابل من نوع قائم-1. وكمقارنة، تحمل المسيرة مهاجر-6 قنابل بينما TB-2 قادرة على حمل 4 قنابل.

حيث إن حمل المزيد من القنابل أو الحمولات يزيد بشكل فعال من القدرة المدمرة للطائرة ومن الناحية الاقتصادية للمعركة سيتم تدمير الأهداف بطلعات قتالية أقل أي تكلفة أقل.  كما ويمكن أن يكون تخفيض عدد الطلعات الجوية أمراً مهماً من حيث الصيانة وزيادة معدل تشغيل الأسطول.

وفيما يتعلق بالمحرك، استناداً إلى مطابقة صورة المحرك وهيكل المسيرة، ربما تم استخدام محرك Rotax 914 كدافع لمسيرة أبابيل-5. حيث تم استخدام هذا المحرك في مسيرة شاهد-129.

استخدام محرك Rotax 914 لدفع المسيرة أبابيل-5
شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.