رئيس الوزراء الإسرائيلي: عصر حصانة إيران ولى!

الثلاثاء 1 ذو القعدة 43 - 12:45
https://arabic.iswnews.com/?p=20895

أفاد موقع تطورات العالم الاسلامي بأن نفتالي بينيت رئيس وزراء الكيان الصهيوني قد أعلن ضمنياً مسؤولية الكيان عن اغتيال الشهيد صياد خدايي في طهران.

قال نفتالي بينيت، رئيس وزراء الكيان الصهيوني، في الـ29 من أيار \ مايو: كما قلنا من قبل، انتهى عصر حصانة النظام الإيراني. من يعطي المال والسلاح للإرهابيين ويرسلهم للعمليات يجب أن يدفع ثمن ذلك كاملاً.
وأضاف: “النظام الإيراني، عبر مجموعاته ووكلائه، يواجه إسرائيل والمنطقة بخطر الإرهاب منذ سنوات عديدة ولكن رأس الأخطبوط أي إيران ذاتها، تحظى ببعض الحماية!”
وبالنظر لتصريحات رئيس وزراء الكيان، يبدو أنه إذا لم يكن الرد الإيراني على الصهاينة بشأن اغتيال الشهيد صياد خدايي قوياً وحازماً، فإن هذا الكيان سيواصل سياسة اغتيال الشخصيات البارزة والمؤثرة.

ومن جهة أخرى، قال اللواء حسين سلامي القائد العام لحرس الثورة الإسلامي في لقاء مع أسرة الشهيد حسن صياد خدايي: إن الشهداء الذين استشهدوا على يد الصهاينة هم شهداء رفيعو المرتبة ولهم مكانة عالية جداً، وذلك لأنهم استشهدوا على يد أسوأ الناس وبإذن الله سننتقم من الأعداء.

وبعد خطابات ومواقف المسؤولين والقادة الإيرانيين، حذر مجلس الأمن الداخلي للكيان الصهيوني من سفر الإسرائيليين إلى تركيا. وخاطبت وسائل الإعلام الإسرائيلية الراغبين في السفر إلى تركيا: عليكم باليقظة التامة واتخاذ الإجراءات اللازمة. كما وتشكل الدول الأخرى المجاورة لإيران أيضاً درجة عالية من الخطر على الإسرائيليين هذه الأيام.

حيث صدرت هذه التحذيرات خوفاً من أي هجوم إيراني أو عملية انتقامية إيرانية وذلك لأن الكيان الصهيوني يشعر بقلق بالغ إزاء الإجراءات التي ستتخذها إيران ضد إسرائيل رداً على اغتيال الشهيد خدايي في طهران.

اقرأ المزيد: اغتيال أحد مجاهدي قوات فيلق القدس في طهران + صور

شارك:
تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

-