التطورات العراقية، 18 نيسان \ أبريل 2022

الإثنين 17 رمضان 43 - 21:49
https://arabic.iswnews.com/?p=17860

أفاد موقع تطورات العالم الاسلامي بأن اثنين من قوات الحشد الشعبي يُدعيان “حسين عبدالله الصفراني” و “حسن هادي الزيادي” استشهدا شرقي محافظة صلاح الدين خلال اشتباك مع عناصر داعش.

1- بغداد:
– 13 نيسان، استهدف مسلحون في مدينة الكاظمين سيارة “أمجد محمد حسين الموسوي” المحامي والممثل القانوني للسفارة الإيرانية.
– 14 نيسان، استهدفت جماعة “أصحاب الكهف” العراقية المقاومة رتلاً لوجستياً للمحتل الأمريكي في محافظة بغداد.

2- نينوى:
فجر الـ16 من نيسان، تم استهداف مقر اللواء 78 في الحشد الشعبي بمنطقة “زمار” غربي الموصل بقذفتي هاون أسقطتا من مسيرة DJI Matrice 600. وقد أصيب نائب قائد اللواء 78 في الحشد الشعبي بهذا الهجوم.

3- الأنبار:
– 8 نيسان، تم استهداف مواقع المحتل الأمريكي في قاعدة عين الأسد غربي العراق بهجوم من مسيرة تابعة للفصائل العراقية المقاومة. وادعى التحالف الأمريكي بأن الدفاعات الجوية الأمريكية استطاعت إسقاط المسيرة المهاجمة ولم ينتج عن الهجوم أي خسائر.
– 8 نيسان، استهدفت جماعة “أصحاب الكهف” العراقية المقاومة رتلاً لوجستياً للمحتل الأمريكي في محافظة الأنبار.

4- بابل:
في تواريخ 7 و 15 و 17 نيسان، استهدفت جماعة “أصحاب الكهف” العراقية المقاومة رتلاً لوجستياً للمحتل الأمريكي في محافظة بابل.

5- صلاح الدين:
– 16 نيسان، استشهد اثنان من قوات الحشد الشعبي يُدعيان “حسين عبدالله الصفراني” و “حسن هادي الزيادي” شرقي محافظة صلاح الدين خلال اشتباك مع عناصر داعش.
– 11 نيسان، استهدفت جماعة “أصحاب الكهف” العراقية المقاومة رتلاً لوجستياً للمحتل الأمريكي في محافظة صلاح الدين.

6- القادسية:
في تواريخ 9 و 11 نيسان، استهدفت جماعة “أصحاب الكهف” العراقية المقاومة رتلاً لوجستياً للمحتل الأمريكي في محافظة القادسية.

7- ذي قار:
في تواريخ 8 و 11 نيسان، استهدفت جماعة “أصحاب الكهف” العراقية المقاومة رتلاً لوجستياً للمحتل الأمريكي في محافظة ذي قار.

8- المثنى:
18 نيسان، استهدفت جماعة “أصحاب الكهف” العراقية المقاومة رتلاً لوجستياً للمحتل الأمريكي في محافظة المثنى.

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.