هجوم على القنصلية الإيرانية في مدينة هرات + صور وفيديو

الثلاثاء 11 رمضان 43 - 03:34
https://arabic.iswnews.com/?p=17434

أفاد موقع تطورات العالم الاسلامي بأن القنصلية الإيرانية في مدينة هرات تعرضت لهجوم واعتداء من قبل محتجين مرتبطين بطالبان.

وبحسب آخر الأخبار الواردة من مدينتي كابول وهرات، فإن الهجوم واحتجاج المتظاهرين أمام السفارة والقنصلية الإيرانية لم يسفر عن وقوع خسائر في الأرواح واقتصرت الأضرار على أضرار مادية في مبنى القنصلية الإيرانية بمدينة هرات.
ووفقاً لتقارير من مصادر محلية والوثائق المصورة عن الهجوم على القنصلية الإيرانية والتظاهرات المناهضة لإيران في كابول، فلم تقم قوات طالبان الأمنية باتخاذ أي إجراء جاد ضد هذه الأعمال، ومزاعم مسؤولي طالبان بالتعامل السريع مع المحتجين هو أمر غير صحيح.
وفي أعقاب هذه الاعتداءات وضعف قوات طالبان في تأمين المراكز الدبلوماسية الإيرانية في أفغانستان، استدعت وزارة الخارجية الإيرانية القائم بالأعمال في السفارة الأفغانية. كما وتم إغلاق السفارة والقنصليات الإيرانية في هرات ومزار شريف وقندهار وجلال أباد مؤقتاً.

هامش: لا دور للشعب الأفغاني في هذه الحوادث، وكل الاحتجاجات والأخبار عن سوء معاملة حرس الحدود الإيراني للمهاجرين الأفغان وكذلك هجوم الشعب الأفغاني على القنصلية الإيرانية في مختلف المدن الأفغانية، هو ابتزاز وحرب إعلامية من قبل وكالة التجسس الغربية.

حيث كان من المتوقع بوضوح حدوث مثل هذه الفتن منذ بداية التطورات في المناطق الشرقية لإيران بما في ذلك الحدود مع أفغانستان.

فيديو: هجوم المحتجين على القنصلية الإيرانية في مدينة هرات
فيديو: “محتجون يحتجون زاعمين سوء معاملة إيران للمهاجرين الأفغان” في مدينة كابول، تقاطع الشهيد إيزديار، بالقرب من السفارة الإيرانية.

وشعاراتتهم كانت كالتالي:
“الموت لقاتلي الأفغان
الموت لحكومة إيران الظالمة
الموت لحكومة إيران الشيطانية”

ومن المثير للاهتمام معرفة أنه وفقاً لإحصاءات الأمم المتحدة، كانت طالبان هي الجاني الرئيسي في عمليات القتل للأفغان على مدى العقود الثلاثة الماضية. كما أجبرت هذه الجماعة ملايين الأشخاص على الهجرة إلى دول أخرى بسبب التمييز العرقي والديني الشديد، فضلاً عن الظروف المعيشية السيئة. حيث تم تأسيس منظمة طالبان من قبل الولايات المتحدة خلال فترة الجهاد ضد السوفييت، كما وتم الإطاحة بالحكومة الأفغانية السابقة بموافقة الولايات المتحدة وقامت بتسليم أفغانستان لطالبان.
والآن على هؤلاء الجهلة والذين لا يتجاوز عددهم الـ30 شخصاً أن يفكروا ملياً في الشعارات التي يرددونها: قاتل الأفغان، ظالم وشيطاني!

اقرأ المزيد:
اشتباك حدودي بين إيران وطالبان على حدود محافظة سيستان وبلوشستان
الاشتباك الحدودي الثاني بين إيران وطالبان في محافظة سيستان وبلوشستان + فيديو

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.