الجناح المعارض، حزب الإصلاح في المجلس الرئاسي للحكومة اليمنية المستقيلة

الأحد 9 رمضان 43 - 20:49
https://arabic.iswnews.com/?p=17310

أفاد موقع تطورات العالم الاسلامي بأن حزب الإصلاح اليمني أعلن معارضته لنتائج اجتماعات المجلس الرئاسي للحكومة اليمنية المستقيلة.

بعد استقالة عبد ربه منصور هادي وتشكيل المجلس الرئاسي الجديد، وصف حزب الإصلاح اليمني نتائج مشاورات الرياض بالانقلاب على القانون. وبعد ذلك، هاجمت قوات حزب الإصلاح والتي تحمل اسم “المقاومة الشعبية” العاملة في مدينة مأرب، في صباح يوم 8 نيسان \ أبريل 2022، مواقع أنصار الله في مرتفعات البلق الشرقية. وقوبل هذا الهجوم برد من أنصار الله وفي النهاية منعت قوات التحالف السعودي مسلحي حزب الإصلاح من القيام بهجمات جديدة.

ولم ينته خلاف حزب الإصلاح مع التحالف السعودي عند هذا الحد واستشاط محافظ مأرب “سلطان العرادة” وهو أحد أعضاء المجلس الرئاسي للحكومة المستقيلة، غضباً من قرار تغيير محافظ مأرب وغادر الرياض متوجهاً إلى مأرب.
حيث يعتزم المجلس الرئاسي استبدال العرادة بشخص يدعى “محسن بن معيلي”، وهذا القرار يعني إزالة شخصية رئيسية أخرى من حزب الإصلاح في هيكل الحكومة اليمنية المستقيلة.

وعقب استقالة منصور هادي من رئاسة الجمهورية في الحكومة اليمنية المستقيلة بتاريخ 7 نيسان \ أبريل 2022، صدر مرسوم بأعضاء المجلس الرئاسي أمس في الرياض. إلا أن الخلافات بين أعضاء هذا المجلس وعدم اكتمال عملية هذا الحفل جعلت من عملية نقل السلطة إلى المجلس الرئاسي تواجه مشكلة صعبة.

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.