بعد زيارة الرئيس الأسد للإمارات.. وزير خارجية إيران في دمشق

الأربعاء 20 شعبان 43 - 17:35
https://arabic.iswnews.com/?p=16358

استقبل وزير الخارجية والمغتربين الدكتور فيصل المقداد نظيره الإيراني حسين أمير عبد اللهيان على رأس وفد رفيع المستوى في مطار دمشق الدولي ظهر اليوم الأربعاء.

وقال “المقداد” أن “الزيارة تشكل فرصة أخرى للتشاور حول الأمور التي تهم بلدينا والتطورات في المنطقة، وحريصون على أفضل العلاقات بين دول المنطقة بما في ذلك العلاقات بين إيران والدول العربية والتنسيق بيننا مستمر على المستويين الإقليمي والدولي”.

بدوره قال وزير الخارجية الإيراني “سنبحث تعزيز العلاقات بين البلدين في مختلف المجالات وخاصة في المجال الاقتصادي الذي يعد في مقدمة الأولويات”.
وتابع أن “سوريا وإيران في خندق واحد وإيران تدعم سوريا قيادة وحكومة وشعباً والعلاقات الثنائية بين بلدينا تمر بأفضل الظروف”.

ومن المقرر أن يلتقي وزير الخارجية الإيراني، خلال زيارته لدمشق والتي تستمر ليوم واحد، الرئيس بشار الأسد، لينتقل غداً الخميس إلى العاصمة اللبنانية بيروت للقاء مسؤوليها.
وتأتي الزيارة في ظل التطورات المتسارعة على الصعيدين الإقليمي والعالمي، حيث إن تبادل الرؤى بين البلدين الحليفين ضروري جداً، خاصة بعد زيارة الرئيس الأسد الأخيرة إلى الإمارات ومواصلة اللجنة الدستورية لأعمالها في جنيف، إضافة لما يجري في أوكرانيا والتطورات المرتبطة بالملف النووي الإيراني.
وكان قد زار رئيس مكتب الأمن الوطني اللواء علي مملوك في الأول من الشهر الجاري العاصمة الإيرانية طهران حيث التقى الرئيس الإيراني إبراهيم رئيسي ونقل له تحيات الرئيس الأسد للرئيس والشعب والحكومة الإيرانية.

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.