لقاء الوجهاء وشيوخ العشائر تمهيداً لتسوية أوضاع المطلوبين بمحافظة حلب

الأحد 27 جمادى الآخرة 43 - 16:48
https://arabic.iswnews.com/?p=13180

التقت اللجنة المختصة بتسوية أوضاع المطلوبين، وجهاء محافظة حلب وشيوخ العشائر بالمحافظة تمهيداً للبدء بتنفيذ قرار الرئيس بشار الأسد لتسوية أوضاع المطلوبين، والتي تشمل العسكريين الفارين والمتخلفين عن الخدمة الإلزامية والاحتياطية والمدنيين الراغبين بتسوية أوضاعهم .

وأكد محافظ حلب حسين دياب أهمية هذه التسوية التي شملت العديد من المحافظات السورية، إضافة إلى محافظة حلب التي ستبدأ فيها عمليات التسوية انطلاقاً من ناحية مسكنة في ريف حلب الشرقي اعتباراً من يوم غد الاثنين، منوهاً بدور أهالي حلب وشيوخ العشائر في التواصل مع أبنائهم وحثهم على العودة إلى مناطقهم وقراهم للعودة إلى الحياة الطبيعية المنتجة، والمساهمة في إعادة إعمار الوطن وبناء مستقبله.
كما وبيّن محافظ حلب أن الدولة السورية مستمرة في فتح أبوابها لاحتضان أبنائها على امتداد الجغرافية السورية، لافتاً إلى التسهيلات التي تقدمها المحافظة والجهات المعنية لاستقبال الأهالي العائدين إلى مناطقهم وقراهم.

وقدمت اللجنة المختصة شرحاً عن تفاصيل عمليات التسوية وآلية العمل والإجراءات المطلوب اتخاذها لاستكمال عمليات التسوية لتشمل أكبر عدد ممكن من أبناء المحافظة، خصوصاً الأهالي الموجودين في “المناطق خارج السيطرة” ليساهموا مع ذويهم في الإنتاج والبناء. 
وقدم عدد من شيوخ ووجهاء العشائر مداخلات شملت افتتاح المزيد من المعابر الإنسانية في الريف الشرقي والشمالي وتقديم التسهيلات الممكنة للمزارعين والفلاحين والأهالي ومربي المواشي ليتمكنوا من العودة إلى مزاولة أعمالهم.

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.