بيان القوات المسلحة اليمنية حول العملية الأخيرة ضد الإمارات

الثلاثاء 15 جمادى الآخرة 43 - 00:12
https://arabic.iswnews.com/?p=12473

قالت القوات المسلحة اليمنية في بيان لها، إن عملية صباح اليوم 17 يناير جاءت رداً على تصعيد العدوان الأمريكي والسعودي والإماراتي على اليمن وأعلنت نجاحها. وقال المتحدث باسم القوات المسلحة اليمنية العميد يحيى سريع عن العملية:

“رداً على تصعيدِ العدوانِ الأمريكيِّ السعوديِّ الإماراتيِّ نفذتِ القواتُ المسلحةُ بعونِ اللهِ تعالى عمليةً عسكريةً نوعيةً وناجحةً (عمليةُ إعصارِ اليمن) استهدفتْ من خلالِها مطاري دبي وأبوظبي ومصفاةَ النفطِ في المصفحِ وعددا من المواقعِ والمنشآتِ الإماراتيةِ الهامةِ والحساسةِ.
وتمتِ العمليةُ الموفقةُ بخمسةِ صواريخَ باليستيةٍ ومجنحةٍ وعددٍ كبير ٍمن الطائرات المسيرة.
وقد حققتِ العمليةُ أهدافَها بنجاح.
إن القواتِ المسلحةَ اليمنيةَ وهي تنفذُ اليومَ ما وعدتْ به تجددُ تحذيرَها لدولِ العدوانِ بأنّها ستتلقى المزيدَ من الضرباتِ الموجعةِ والمؤلمة.
وتحذرُ القواتُ المسلحةُ الشركاتِ الأجنبيةَ والمواطنينَ والمقيمينَ في دولةِ العدوِّ الاماراتيِّ بأنّها لن تترددَ في توسيعِ بنكِ الأهدافِ ليشملَ مواقعَ ومنشآتٍ أكثرَ أهميةً خلالَ الفترةِ المقبلةِ وبأنّ عليهِم الابتعادَ عن المواقعِ والمنشآتِ الحيويةِ حفاظاً على سلامتِهم.
واعتبار الإماراتِ دويلةً غيرَ آمنةٍ طالما استمرَّ تصعيدُها العدوانيُّ ضدَّ اليمن.

كما وضح العميد يحيى سريع خلال رسالة قصيرة في صباح اليوم 18 كانون الثاني/ يناير تفاصيل عملية عاصفة اليمن قائلاً: “استهدفت عملية عاصفة اليمن مصفاة المصفح للنفط ومطار أبوظبي بأربعة صواريخ مجنحة من طراز قدس 2. كما استهدف صاروخ من نوع ذو الفقار الباليستي مطار دبي.
وأكمل: “بالإضافة إلى الأهداف المذكورة، هاجمت طائرات صمد 3 بدون طيار أيضا عددا من الأهداف الحساسة والمهمة الأخرى”.

جدير بالذكر أن عملية “طوفان اليمن” أدت إلى انفجار في منطقة المصفح وحريق في صهاريج الوقود، فضلا عن تعطل شديد للرحلات الجوية في مطار أبوظبي.

اقرأ المزيد:
هجوم بالطائرات المسيرة لأنصار الله على أبوظبي العاصمة الإماراتية

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.