تفاصيل صراع طالبان الداخلي في محافظة فارياب

السبت 12 جمادى الآخرة 43 - 20:46
https://arabic.iswnews.com/?p=12377

أفاد موقع تطورات العالم الإسلامي؛ أنه قُتل وجُرح تسعة أشخاص في اشتباكات بين أعضاء حركة طالبان من الأوزبك والبشتون في محافظة فارياب.

وبحسب مصادر محلية، استؤنفت الاحتجاجات والتجمعات المناهضة لطالبان في مدينة ميمنة بعد انتهاء المهلة التي أعلنها أنصار المولوي مخدوم عالم للإفراج عنه.
وتصاعدت هذه الاحتجاجات إلى صراع مسلح مع اعتقال اثنين من قادة طالبان غير البشتون، مثل “قاري وكيل” و”داملا شير محمد غضنفر”، بتهمة التعاون مع داعش، وأسفرت هذه الاشتباكات عن مقتل قائد في حركة طالبان يدعى “الملا جانان” (من البشتون في مدينة ألمار) ومدني وجرح أربعة من البشتون من طالبان وثلاثة من أنصار مخدوم عالم.

وتدعي وسائل الإعلام التابعة لطالبان الآن بأن السلام والأمن سادا في مدينة ميمنة. كما أعلن المولوي “عطاء الله عمري” قائد فيلق 209 الفتح والمسؤول عن التحقيق في أعمال الشغب في فارياب، إطلاق سراح مخدوم عالم ونفى استمرار أعمال الشغب في فارياب.
وفي هذا الصدد، نفت المصادر المحلية ومستخدمو الفضاء الإلكتروني هذا الخبر وأفادوا باستمرار الصراع وانعدام الأمن في مدينة ميمنة.

وبحسب مصدر ميداني لتطورات العالم الإسلامي، امتدت الاضطرابات إلى محافظتي سربل وجوزجان بعد اعتقال قادة طاجيك وأوزبكيين آخرين من طالبان، وأرسلت الحكومة المركزية فرقة كبيرة من القوات إلى محافظة فارياب.

اقرأ المزيد:
تعرض طالبان لمشاكل عقب اعتقالها لقائد أوزبكي كبير!

مقطع فيديو لأنصار مخدوم عالم يشتبكون مع مسلح من طالبان في الأيام الأخيرة
شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.