الأمم المتحدة تفرض عقوبات على قائد داعش في أفغانستان!

الخميس 19 جمادى الأولى 43 - 01:05
https://arabic.iswnews.com/?p=11015

أفاد موقع تطورات العالم الإسلامي؛ أن الأمم المتحدة وضعت قائد تنظيم داعش الارهابي في أفغانستان “ثنا الله غفاري” على قائمة عقوباتها.

وفرض مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة عقوبات على قائد تنظيم داعش وأمير فرع خراسان “ثنا الله غفاري” والذي يحمل اسماً مستعاراً “شهاب المهاجر” على قائمة عقوباتها التسليحية. ووفقاً لهذه العقوبات فيجب أيضاً تجميد كافة ممتلكاته وأصوله.

وقبل هذا أضافت وزارة الخارجية إلى جانب المهاجر، المتحدث باسم داعش في أفغانستان “سلطان عزيز أعظم”، والراعي المالي “عصمت الله خالوزي” ومسؤول هذا التنظيم في كابول “مولوي رجب” الى قائمة عقوباتها بتاريخ 23 نوفمبر 2021.
وزعمت وزارة الخارجية في هذا التقرير وجود المهاجر وعناصر من تنظيم داعش في شمال كابول. وأنهم من يخططون وينفذون جميع العمليات الإرهابية في كابول من هذه المنطقة. كما زعمت الولايات المتحدة أن المهاجر كان حارساً شخصياً للجنرال “عبد الرشيد دوستم”، زعيم حزب الحركة الوطنية الإسلامية، أو “أمر الله صالح” المساعد الأول لرئيس أفغانستان السابق. وبالطبع تم نفي هذا الموضوع من قبل مسؤولي هذا الحزب في الحركة الوطنية الإسلامية.

وفي هذا الصدد، اعتبر “أمر الله صالح” المهاجر بأنه من سكان مدينة شكردرة بمحافظة كابول، وادعى أنه كان عضواً في شبكة حقاني حتى عام 2015.
وأضاف أن شهاب المهاجر مهندس يبلغ من العمر 31 عاما وأنه تخرج من جامعة كابول للتكنولوجيا.

وأنه يعمل في فرع خراسان التابع لتنظيم داعش الإرهابي في أفغانستان منذ 26 يناير 2015. حيث أن نطاق أنشطة هذا الفرع من داعش هو دول آسيا الوسطى مثل أفغانستان وباكستان وكشمير وغيرها.

اقرأ المزيد:
تطورات أفغانستان، 16 ديسمير 2021
توسّع عمليات داعش في شمال أفغانستان + فيديو

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.