استمرار حرب حقول الألغام في قره باغ

الثلاثاء 10 جمادى الأولى 43 - 15:02
https://arabic.iswnews.com/?p=10541

ان وزارة حالات الطوارئ الأذربيجانية هي المسؤولة عن تطهير الأراضي الملوثة في قره باغ، ووفقاً لآخر إحصائيات الوزارة، تم كشف وتدمير 13302 لغم حربي حتى الآن بمساعدة الجيش التركي. كما تم إنشاء 630 كم من الطرق لاختراق الأراضي الملوثة.

الى ذلك لا تزال الألغام الأرضية والذخائر غير المنفجرة في منطقة قره باغ بجمهورية أذربيجان، تتسبب في وقوع أضرار. في العام الماضي، قُتل أو جُرح 180 شخصاً بسبب الألغام الأرضية في الفترة ما بين 10 نوفمبر 2020 حتى 22 نوفمبر 2021. وآخر حالة تم الإبلاغ عنها هي وفاة موظف في شركة الكهرباء يدعى عازار ايشيق، والذي قُتل في انفجار لغم أثناء تركيبه لبرج كهرباء. حيث أن العديد من هؤلاء هم من سكان المناطق المحررة والذين يدخلون الأراضي المزروعة بالألغام دون إذن من الحكومة. هذا وطلبت حكومة أذربيجان من جميع سكان المناطق المحررة الامتناع عن دخول المناطق التي لم يتم تطهيرها بعد.

ان وزارة حالات الطوارئ الأذربيجانية هي المسؤولة عن تطهير الأراضي الملوثة في قره باغ. حيث تقوم هذه الوزارة بتدريب القوى العاملة اللازمة لتطهير الألغام. كما أن معظم هذه القوات هم من المتطوعين في حرب قره باغ والتي استمرت 44 يوما، وقد انضموا إلى قوات التحييد بعد ثلاثة أشهر من التدريب المستمر.

وفي سياق متصل تواصل أرمينيا رفضها تسليم خرائط جميع حقول ألغام قره باغ إلى أذربيجان. وتحاول أرمينيا إطلاق سراح أكثر من 800 أسير حرب تم أسرهم في حرب قره باغ عام 2020 مقابل تسليم خرائط حقول الألغام. كل شهر، تحاكم أذربيجان عددا من أسرى الحرب لدخولهم قره باغ بشكل غير قانوني بالأسلحة وتحكم عليهم بالسجن من خمس إلى سبع سنوات. يشمل هؤلاء الأشخاص الجيش الأرمني والمواطنين الأرمن في قره باغ والأرمن من أجزاء أخرى من العالم الذين شاركوا في هذه المعركة.

شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.