أثيوبيا: انسحاب كبير لقوات تيغراي من جنوب شرق أمهرة+ خريطة

الثلاثاء 3 جمادى الأولى 43 - 13:47
https://arabic.iswnews.com/?p=10156

أفاد موقع تطورات العالم الاسلامي؛ أن الجيش الفيدرالي الإثيوبي نجح في استعادة معظم الأراضي التي سيطر عليها مسلحي تيغراي (TDF) ومسلحي جيش تحرير أورومو (OLA) جنوب ولاية أمهرة خلال 6 أيام.

خلال الهجمات المضادة التي شنتها القوات الفيدرالية الإثيوبية بقيادة آبي أحمد، تم إستعادة مدن هامة مثل دسيه، كومبولجا، كميسه، شواروبيت، لاليبلا وعدد من المناطق والقرى الأخرى في ولاية أمهرة جنوب شرق البلاد، من سيطرة قوات تيغراي وحلفائهم.

وقبل أسبوعين أعلن أبي أحمد رئيس وزراء الحكومة الفيدرالية الإثيوبية، أنه سينضم شخصياً إلى الخطوط الأمامية للمعركة ومن هناك سيقود العمليات العسكرية ضد مسلحي تيغراي وأورومو. وقد وعد ابي احمد بصد المتمردين واستعادة الأراضي التي سيطروا عليها.

ومنذ ذلك اليوم حتى الآن، تم إرسال قوات كثيرة من أجزاء مختلفة من البلاد إلى ساحات القتال، حيث واجهت قوات تيغراي صعوبات بالغة جراء هذا العمل والتي تباطأ تقدمها إلى أديس أبابا. وفي النهاية في 1 ديسمبر، أخذت القوات الفيدرالية زمام المبادرة في ساحة المعركة واستعادت القرى والمناطق المفقودة واحدة تلو الأخرى.

وفي الوقت الراهن فقد مسلحو تيغراي معظم المناطق التي سيطروا عليها في ولاية أمهرة جنوب شرق البلاد خلال الثلاثين يوما الماضية، ويستمر القتال على الطريق الشمالي من دسيه إلى تيغراي. ويبدو أنه في حال استمرار هزائم قوات تيغراي فإنها ستقوم باخلاء جميع المناطق المتبقية في ولاية أمهرة والتراجع إلى ولاية تيغراي.

اقرأ أكثر:

آخر الأخبار عن المعارك في أثيوبيا، 24 تشرين الثاني \ نوفمبر 2021

اضغط للمشاهدة بالحجم الأصلي
شارك:
تعليق
  • سيتم نشر آرائكم في الموقع بعد موافقة مجموعة تطورات العالم الاسلامي عليها.
  • لن يتم نشر الرسائل التي تحتوي على الاتهام والافتراء.
  • لن يتم نشر الرسائل المكتوبة بغير اللغة الفارسية أو غير ذات الصلة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.